الخرافات الشائعة عن التدخين الإلكتروني

هناك العديد من الخرافات الشائعة حول التدخين الإلكتروني والتي لا تستند إلى أدلة علمية. تتضمن بعض الخرافات الشائعة حول التدخين الإلكتروني ما يلي:

التدخين الإلكتروني ضار مثل التدخين: هذا غير صحيح. على الرغم من أن التدخين الإلكتروني قد لا يكون آمنًا تمامًا، إلا أنه من المعترف به على نطاق واسع أن التدخين الإلكتروني أقل ضررًا بكثير من التدخين. يعتقد العديد من خبراء الصحة العامة أن التدخين الإلكتروني يمكن أن يكون أداة مفيدة لمساعدة المدخنين على الإقلاع عن التدخين، والذي يعد من أكثر العادات الضارة. ووفقًا لمنظمة الصحة العامة في إنجلترا، فإن التدخين الإلكتروني أقل ضررًا بنسبة 95٪ من التدخين.

التدخين الإلكتروني يسبب رئة الفشار: رئة الفشار هي حالة خطيرة تنتج عن التعرض لمادة ثنائي الأسيتيل في مصانع الفشار. في حين أن بعض السوائل الإلكترونية تحتوي على ثنائي الأسيتيل، إلا أن الكمية أقل بكثير مما هي عليه في مصانع الفشار، ولم يتم الإبلاغ عن أي حالات لرئة الفشار في السجائر الإلكترونية.

التدخين الإلكتروني لا يساعد المدخنين على الإقلاع عن التدخين: لقد ثبت أن التدخين الإلكتروني أداة فعالة للمدخنين الذين يتطلعون إلى الإقلاع عن التدخين. وجدت دراسة أجرتها جامعة لويزفيل أن المدخنين الذين استخدموا السجائر الإلكترونية كانوا أكثر عرضة للإقلاع عن التدخين من أولئك الذين استخدموا العلاج ببدائل النيكوتين.

السجائر الإلكترونية ضارة لك مثل السجائر: هذا غير صحيح. في حين أن التدخين الإلكتروني يحتوي على النيكوتين وبعض المواد السامة والعناصر الضارة الأخرى، فإن مستويات هذه المواد في السجائر الإلكترونية أقل بكثير مما هي عليه في السجائر.

الـفيبينج هو بوابة للتدخين: في حين أن بعض الأشخاص الذين يستخدمون الـفيبينج قد يتحولون إلى التدخين، فإن الغالبية العظمى من الـفيبينج هم من المدخنين السابقين، والعديد منهم يستخدمون الـفيبينج كأداة للإقلاع عن التدخين للإقلاع عن التدخين.

يعد التدخين الإلكتروني أكثر تكلفة من التدخين: في حين أن التكلفة الأولية لأجهزة التدخين الإلكتروني يمكن أن تكون مرتفعة، إلا أنها عمومًا أرخص على المدى الطويل من التدخين. يمكن للمدخن الذي يدخن علبة واحدة في اليوم أن يوفر مئات الدولارات سنويًا عن طريق التحول إلى التدخين الإلكتروني.

التدخين الإلكتروني يسبب الإدمان تمامًا مثل التدخين: يحتوي التدخين الإلكتروني على النيكوتين، والذي يمكن أن يسبب الإدمان. ومع ذلك، فإن مستويات النيكوتين في السجائر الإلكترونية أقل عمومًا منها في السجائر، وهناك العديد من السوائل الإلكترونية الخالية من النيكوتين المتاحة.

يمكن أن يسبب لك التدخين الإلكتروني التسمم بالنيكوتين: التسمم بالنيكوتين ليس شائعًا بين السجائر الإلكترونية، وأعراض الجرعة الزائدة من النيكوتين خفيفة بشكل عام وتشمل الغثيان والدوار. ومع ذلك، يجب على الـ vapers استخدام السوائل الإلكترونية بحذر، والحرص على عدم تناول كميات كبيرة من النيكوتين.

البخار السلبي خطير مثل الدخان السلبي: تشير الأبحاث الحديثة إلى أن هناك حدًا أدنى من المخاطر المرتبطة بالتعرض للبخار السلبي. لا يوجد أي دليل يشير إلى أن السجائر الإلكترونية تنتج نفس المواد الضارة الموجودة في التدخين السلبي.

التدخين الإلكتروني آمن تمامًا: هذه خرافة خطيرة. على الرغم من أن التدخين الإلكتروني أقل ضررًا من التدخين، إلا أنه ليس آمنًا تمامًا. تحتوي بعض السوائل الإلكترونية على مواد كيميائية وسموم ضارة يمكن أن تكون ضارة بالصحة، ويمكن أن يؤدي التدخين الإلكتروني أيضًا إلى تهيج الجهاز التنفسي. يجب أن يكون الـVapers حريصين على اختيار العلامات التجارية للسوائل الإلكترونية ذات السمعة الطيبة، وأن يتبعوا دائمًا تعليمات الشركة المصنعة عند استخدام السجائر الإلكترونية.

آثار السجائر الإلكترونية التي يجب أن تعرفها
احتياطات استخدام السجائر الإلكترونية

Leave a Reply

سلة التسوق الخاصة بي
شوهدت مؤخرا
فئات