التحديات التي تواجه تطوير vape

فيما يلي بعض التحديات التي تواجه تطوير السجائر الإلكترونية:

التنظيم: لا يوجد للسجائر الإلكترونية إطار تنظيمي واضح، مما يسبب ارتباكًا في السوق ويجعل من الصعب على المصنعين الامتثال للقواعد، وفي الوقت الحالي، لا يوجد في العالم أي بلد في العالم لديه إطار تنظيمي ناضج وموحد تمامًا للسجائر الإلكترونية، والإطار التنظيمي للسجائر الإلكترونية في المملكة المتحدة كامل وصارم نسبيًا. هناك لوائح ومعايير واضحة لبيع واستخدام السجائر الإلكترونية في المملكة المتحدة، بما في ذلك جودة المنتج والمكونات والملصقات والتغليف وما إلى ذلك. تفرض المملكة المتحدة أيضًا قيودًا واضحة على الإعلان عن منتجات التبغ والسجائر الإلكترونية والترويج لها، فضلاً عن القيود العمرية على بيع السجائر الإلكترونية.

مخاوف تتعلق بالسلامة:على الرغم من أن السجائر الإلكترونية تعتبر أقل ضررًا من تدخين السجائر التقليدية، إلا أن الآثار طويلة المدى للسجائر الإلكترونية لا تزال غير معروفة بسبب نقص الأبحاث ذات الصلة، فعلى سبيل المثال، يمكن أن يحتوي الهباء الجوي الذي تنتجه السجائر الإلكترونية على مواد كيميائية ضارة بالصحة، فالمواد الكيميائية الموجودة في السوائل الإلكترونية، مثل الجلسرين والبروبيلين جليكول والكحول والنيكوتين. ومن المعروف أن بعض هذه المواد خطرة وقد تؤثر سلباً على صحة الإنسان.

وصول الشباب: أصبحت السجائر الإلكترونية شائعة بين الشباب، ونظرًا لنقص التنظيم ونقص الوعي بين الشباب حول التدخين الإلكتروني، هناك مخاوف من أنها يمكن أن تصبح بوابة للتدخين وتعاطي المخدرات.

قلة الأبحاث: الأبحاث الحالية المتعلقة بالسجائر الإلكترونية صغيرة، ولا توجد أبحاث طويلة المدى حول السجائر الإلكترونية، والتي تفتقر إلى السلطة. هناك حاجة لمزيد من الأبحاث حول فعالية وسلامة السجائر الإلكترونية أيضًا. كتأثيرها المحتمل على الصحة العامة.

التسويق والإعلان: تم انتقاد بعض شركات السجائر الإلكترونية لاستخدامها نكهات وأساليب إعلانية تجذب الأطفال والمراهقين. ويتم وضع الإعلانات بشكل أساسي على وسائل التواصل الاجتماعي التي يستخدمها الشباب في المقام الأول.

المنافسة من شركات التبغ: بدأت العديد من شركات التبغ الكبيرة في تطوير وإنتاج منتجات السجائر الإلكترونية في السنوات الأخيرة، وبدأت في دخول سوق السجائر الإلكترونية، مما يمثل تحديًا لشركات السجائر الإلكترونية الأصغر حجمًا.

سلامة البطارية: من المعروف أن بطاريات السجائر الإلكترونية قد تنفجر، مما يشكل خطرًا على المستخدمين، وفي حين أن السجائر الإلكترونية لا تحترق مثل السجائر التقليدية، إلا أن عناصر التسخين في بعض الأجهزة يمكن أن تشتعل فيها النيران بسبب الشحن الزائد، ويستخدم بعض التجار عديمي الضمير بطاريات رديئة من أجل تقليل التكاليف، مما يزيد من خطر انفجار بطارية السجائر الإلكترونية.

بشكل عام، تسلط هذه التحديات الضوء على الحاجة إلى البحث المستمر وتنظيم السجائر الإلكترونية لضمان سلامتها وفعاليتها في الحد من الأضرار المرتبطة بالتدخين.

دليل المبتدئين للتدخين الإلكتروني
النقاط الساخنة للتدخين الإلكتروني لهذا الأسبوع

Leave a Reply

سلة التسوق الخاصة بي
شوهدت مؤخرا
فئات